متعة بلا حدود


 
دخولس .و .جالتسجيلبحـثالأعضاءالمجموعاتالبوابةالرئيسية

شاطر | 
 

 سعوديات في بريطانيا ...روايه رومنسيه لاتفوتكم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4
كاتب الموضوعرسالة
Blue Fire
نائب المدير
نائب المدير
avatar

عدد الرسائل : 1445
تاريخ التسجيل : 10/07/2007

مُساهمةموضوع: رد: سعوديات في بريطانيا ...روايه رومنسيه لاتفوتكم   الأربعاء يوليو 25, 2007 1:58 pm

لوجين جالسه تنتظر السكيورتيه يطلعوا لفوق عند صلاح لان اكيد علي مراح ينزل بالطيب ..دق جوالها رساله من ذوق ((انا مع بابا وشكله بيكلمني عن الموضوع وش ارد عليه ))

تحمست لوجين شي بيشغلها عن الخوف اللي تحس فيه ..وتحس ان مصير ذوق بين ايدينها حطت نفسها بمكان ذوق بتتزوج غير مسفر بتتخلى عنه بس هي هاللحين مو معه ومتخليه عنه نفس الشي .. ومسفر غير فيصل النصاب اللي ضحك على ذوق ... فيصل مثل احمد الاناني ..

ارسلت لذوق ((وافقي وتوكلي على الله ..لو انا مكانك وافقت وصدقيني اذا تركتي شي الله بيعوضك خير منه تذكري ان هذا كلامك للبندري عن وليد .. تكفين ذوق حكمي عقلك قبل قلبك ..الله يوفقك ياختي ))

ارسلت الرساله من هنا نزل علي من الدرج ووجه احمر من العصبيه واضح انه مقهور وقف عند لوجين اللي تبتسم له باستهزاء

لوجين باستهزاء : انتظرت صلاح يدق علي مادق وشفيك مادخلت عنده

علي : لا تستانسين وايد اذا ماخليتج تبوسين ريلي ماكون علي

لوجين تناظر الكوفي وقالت ببرود : انتظر ...

علي : صدقيني محد بيكسر راسج وغرورج هذا غيري

لوجين ناظرته ببرود اكثر : قلتلك انتظر

علي تنرفز ومسك ايدها بقوه : انتي على شنو شايف نفسج

لوجين عصبت: اترك ايدي لا والله ادخلك بهالحركه السجن مو المستشفى

علي تركك ايدها مجبور وعلى وجهه ضيق : انا قتلج احبج ليه تعامليني جذي

لوجين خافت منه اكثر واضح انه يبغى يلعب بمشاعرها قررت تسايره : اوكيه تحبني وتحاول تاذيني باي قانون هذا

علي من جده يتكلم : انتي وش ينفع معاج الطيب ومو عاجبتج الشده ومافهمتج كيف تحسين ..

لوجين : بليز علي الناس تناظرنا صرت موضع شبه حنا مو ببريطانيا او بالكويت حتى

علي : اوكيه انا مابغى ااثر على سمعتج وين اقابلج ..

لوجين وتبغى تنهي الموضع معه مادامها جئت منه ويبغى يتفاهم اخيرا مستحيل تضيعها : اوكيه في مجمع هنا اسمه ص ..والا اقولك وشرايك بالفصيليه بس ها عند المطاعم

علي مبسوط بيحاول يمكن ترجع المياه لمجاريها قبل لايطلع الزفت مسفر : اوكيه اليوم الساعه 6 اشوفج هناك ..وسوري على الاحراج والازعاج

راح علي وتركها ..لوجين تتنهد ...حسته علي القديم الحبيب اللي قبل مايخطبها ...

**************************
طولت لوجين على ذوق وماردت بسرعه .. ذوق على اعصابها " بسرعه يالوجين قبل لايكلمني بابا بسرعه "

قاطعها ابوها : بابا ذوق وين رحتي

ذوق : ها معك

بورائد: صار لي ساعه اناديك ماتردي

ذوق : اوه سوري بابا

بو رائد : تفضلي فطورك

ذوق تغطي توترها بالضحك :هههههه فطور الساعه 11

بو رائد: وش اسوي بعد هذا وقت فراغي

ذوق: ايوه كشفتك مو تقول علشانك اترك الشغل اثاريه وقت فراغك

بو رائد:ههههههه فاهمتني مثل مانا فاهمك ..اسمعي حبيبتي

قاطعه مسج لذوق رفعت جوالها بسرعه : سوري بابا منتظره مسج مههمممممممممم

بو رائد وهو يفتح اكله : مهمممممم اوكيه خذي راحتك

فتحت ذوق المسج بلهفه ((وافقي وتوكلي على الله ..لو انا مكانك وافقت وصدقيني اذا تركتي شي الله بيعوضك خير منه تذكري كلامك للبندري عن وليد .. تكفين ذوق حكمي عقلك قبل قلبك ..الله يوفقك ياختي ))

ذوق ماقتنعت برسالة لوجين : ايوه بابا وش بغيت تقول

بو رائد حس ان ذوق مو مستعده هاللحين : لا وقت ثاني هاللحين لازم ارجعك للبيت عندي موعد

ذوق ارتاحت وابتسمت لابوها : اوكيه .. باب خذني لبيت خالتي مالي خلق البيت بنام هناك

بو رائد تاكد انها متردده حب يسالها بوقت مناسب : احسن بعد تفيري جو مع سناء بنت خالتك

ذوق: ولو اني احسها بزر بس يله

******************

يتبع..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Blue Fire
نائب المدير
نائب المدير
avatar

عدد الرسائل : 1445
تاريخ التسجيل : 10/07/2007

مُساهمةموضوع: رد: سعوديات في بريطانيا ...روايه رومنسيه لاتفوتكم   الأربعاء يوليو 25, 2007 1:59 pm

******************
العصر

الجوري : يله شكل الجلسه عاجبتكم بالبيت ..تجهزوا نروح نتسوق

نواره: انا جاهزه

البندري : بتنزلي كذا

نواره: ليه وش فيه شكلي

كانت لابسه بنطلون وواسع وبلوزه ضيقه وحجاب اي كلام شكلها عادي مررره

الجوري :لا ياحبيبتي ماتروحي بهالشكل كانك بالبيت

نواره: اسمعوا انتي معها عاجبكم كذا اهلا وسهلا ماعجبكم بالناقص

البندري: هذي مامنها فايده انا بتجهز وبجي

طلعوا للسوق وفي احلى من التسوق ببيروت ..

نواره : الله يجنن هذا اللبناني اللي يبيع تذكارات

البندري تبغى ترد لهم ضحكهم : آه مو احلى من رودي

الجوري ببلاهه :من رودي

البندري : رائد الله يحفضه

نواره والجوري يصارخون :اوووووووووو

البندري: هههههههه اموت

نواره: ترى عندي رقمه اذا تبين

البندري: تخسين انقلعي

الجوري: بنات ..وشرايكم نستهبل على رائد ونخليه يموت على البندري

البندري بثقل : لا ومن قال اني ابغاه يحبني

نواره: اقول مايلبق لك الثقل

البندري:ههههههههههه بذمتك مايجنن يهبل ..لا ويشرب من نفس الكاس اللي شربت منه آآآآآه يازينه ..

الجوري : والله قهر انا اللي جالسه بجنبه ويشرب منك انتي ويجلس بعد بالكرسي

البندري بغرور : هههههههه لان عيوني سوداء مو زرقاء

نواره: امشي لادوس ببطنك ...

الجوري بحماس :بنات الليله ان شاء الله نفكر بخطط للقضاء على رائد..اوه سوري..رودي

البندري بعصبيه مصطنعه : بس انا اقول رودي

نواره: عليك بالعافيه كليه مانبغاه – تتريق – رودي قال رودي قال ..وبعدين هذا مايحتاج لخطط وائع لشوشتوا

البندري خجوله بطبعها : وجع ان شاء الله انا الغلطانه اللي اجلس معكم
مشت بسرعه لقدام

نواره والجوري:ههههه تعالي

************************
الساعه 6 بالفيصليه
دخلت لوجين المطاعم وهي تدور على علي (( وينه هذا مع وجهه .. مالي الاادق عليه ))
توها بتدق الا هو متشخص بالثوب الكويتي والشماغ ..((ليكون على باله اني خويته مع وجهه ياكرهه))

علي بابتسامه : هاي

لوجين تجامله : هاي

علي : بطيت عليج

لوجين: لا عادي وين نجلس

على : تعالي مني

اختار طاوله لشخين على زاويه مقابلين بعض كانت طاوله رومنسيه ..طبعا لوجين ماتعرف الغطاء

علي: وش تشربين

لوجين تبغى تخلص: كوكتيل

&

بنفس المكان وتحديدا قدام المطاعم

رنا: ياربي تعبت وانا امشي

مسفر : وش اسوي لك ارفعك

رنا: لا مشكور بس نشرب شي نجلس بمكان

العنود: لا مالنا خلق نبغى نخلص

الريم: ايوه بقاء لي اشياء كثير

مسفر يبغاها من الله : اوكيه انتم كملوا وانا ورنون بندخل هنا نشرب لنا شي

رنا: اموت عليك .. سمعتوا انقلعوا

الريم بغرور وهي طول الوقت متنرفز ومو عاجبها شي يقوله مسفر: احسن بعد

راحوا العنود والريم اما رنا ومسفر فدخلوا لمطاعم

رنا متحمسه : تعال هنا

مسفر: اوكيه

بعد ماجلسوا مسفر يناظر القائمه مايدري وش ياخذ عصير مادرى ان اللي قدام طاولتهم الضبط حبيبته لوجين

رنا وهي تتلفت : تصدق المطعم رومنسي

مسفر يجاري اخته اللي سوالفها ماتخلص: اممم

رنا: ماينفع اكشف

مسفر: احلفي وهالرجال

رناوهي تتلفت على الطاولات : وين - فجاءه شهقت – مسفر

مسفر خاف : بسم الله وش فيك

رنا: شوف مين ورانا

مسفر يناظر : وين

رنا: لوجين بنت الكاسر

مسفر بس سمع اسمها حس بالدم يتوقف بعروقه : لوجين - اشر لاخته تبعد كرسيها علشان يشوفها – لوجين ..وين

يتبع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Blue Fire
نائب المدير
نائب المدير
avatar

عدد الرسائل : 1445
تاريخ التسجيل : 10/07/2007

مُساهمةموضوع: رد: سعوديات في بريطانيا ...روايه رومنسيه لاتفوتكم   الأربعاء يوليو 25, 2007 2:00 pm

رنا: مشاء الله تجنن

مسفر يناظر فيها بعيون مشتاقه قلبه يدق بسرعه نسى العالم نسى الكون نسى كل شي كل اللي يشوفه لوجين اللي كانت تضحك ومبسوطه (( يالله تغيرت عن اخر مره شعرها الاحمر صار اسود مثل الليل- كانت لمعته واضحه مع الاضاءه الرومنسيه الصفره - تضحك وواضح عليها مبسوطه ياترى من هذا اللي معها ياحلوه الله يحفضها وحشتيني يالجو وحشتيني مووت )) حس مسفر بالغيره وودها يقوم يشيلها من مكانها ويعرف من هذا اللي متشخص وجالس معها

رنا تاشر بايدها بوجه مسفر : هيه ياعرب ..ياعرب

مسفر: ها تكلميني

رنا: سكر فمك فضحتنا .. صار لي ساعه اناديك

مسفر وماهو قادر يرفع عينه عنها : خير

رنا بخبث: مسفر خلاص اكلت البنت

مسفر بعد عينه : رنا وش هالحكي

رنا: قلنا حلوه بس مو كذا

مسفر: اخلصي وش تبين تشربين

رنا: ابغى موكا

مسفر: موكا بهال - سكت يناظر اللي مع لوجين وقف ولف على الجرسون وقال مصدوم - علي

رنا تناظر وين مايناظر مسفر: علي مين علي ..هذا اللي واقف

لوجين مسكت ايد علي وقالته شي بصوت واطي ماقدروا يسمعونه

افكار كثير صارت تدور ببال مسفر ((اها حبها القديم حبيبها اللي جابته معها السعوديه جد الزباله زباله مايقدرون يعيشون من غير وصخ ))

رنا وبدت تكذب وتالف : ليكون ...... شكلها انخطيت قالتلي هنادي ان نواره تقول انها بتنخطب قريب

مسفر: تنخطب ...؟

رنا : ايوه حلوه وغنيه ليه ماتنخطب


&

لوجين وهي ماسكه ايد علي : اجلس فضحتنا اكيد ماكان يقصد بالطلب

علي وهو يجلس :علشانج بس بسكت له عيل اقوله برتغال ييب لي مانجو

لوجين: لاحول بنقضيها هوشه على العصير

علي: لا .. ندخل بالموضوع ..انتي عارفه اني احبج وانتي كنتي تحبيني

لوجين: لاتقول تحبيني انا من ايام احمد الله يرحمه وانا مابغاه يكلمك لاني بصراحه مارتحت لك

علي عصب : سمعي الكلام اللي يسرج هذا احمد اللي انتي ميته عليه مايستاهل منج حتى نظره لا

قاطعته لوجين باشمئزاز : انت كيف تتكلم عن ولد خالتك بهذي لطريقه

علي: لانه نذل ومو ريال ..

لوجين: كم مره قتلك لاتحكي عن احمد كذا ..والله اقوم

علي: اوكيه ..سمعي يمكن هذي اول مره اقولج قيها الحجي بس هذا اللي صار .. انا من اول ماشفتج مع احمد تذكرين بالمعرض يوم كنا يايين سياحه قلت لاحمد هذي حلوه وعايبتني من زمان لاني كنت اشوفج قريب من مكتب السفاره شغل ابوي ... وعلى طول احمد راح سالج عن الوحه انه مايدري انج مو من المعرض انا فكرت حركته هذي علشان يقربني منج لاني كنت ناوي اخطب واتزوج وماكنت ابي وحده متخلفه كنت ابي بنت حلوه وراقيه ومتفتحه مثلج .. ومع الايام النذل احمد خذج مني سكت وماتكلمت ولما سالته انه يبغى يتزوجج قال لا هذي هبله وفلوس ابوها وايد حطتني معاها بالسكن وتصرف علي وتوقعنني على اوراق تقطعهم اخر الليل

لوجين مصدومه بس ماستبعدت نذالة احمد وانانيته : احمد كان عارف عن الشيكات

علي: ايه وكان يتغيشم وانه يوقع على اوراق مايدري عنهم وانه طاهر ومايحب ياخذ شي من حريم ....ولما عصبت عليه وهددته اني بقولج كل شي ..سكت وبعدها بيومين قالي انه ملك عليج وانج صرت من اللحين زوجته

لوجين مصدومه ومتنرفزه : وانت ليه هاللحين جائي تقولي

علي : لاني احبج من قبل لايدخل هذا احمد بحياتج ..وماني مستعد اخسرج مره ثاني على حساب مسفر

لوجين: مسفر ماله دخل طلعه من الموضوع حكيك كله معي انا ..

علي: اوكيه ..

لوجين: واللي يحب احد ياعلي ياذيه بالمخدرات مايكفي انت مبتلي فيها

علي: فهميني شلون اجيبج لي ... خطبه وخطبتج وحب وقتلج شلون تفهمين

لوجين: عادي وحده ماتحبك ومو راضيه تفهم بحبك اتركها

علي بعصبيه : على قص رقبتي

لوجين: حنا جايين تنفاهم لو سمحت

علي : اوكيه انا بروح للحمام دقايق وراجع

لوجين بدون نفس: بسرعه

قام بشار للحمام جلست لوجين تناظر جوالها وتناظر المطعم طاح عينها على عيون عسليه عشقتها : مسفر

مسفر ناظرها بعتاب وابتسم باستهزاء

لوجين ناظرته بشوق وحب كنت تبغى وقفت بتروح تسلم عليه وتقوله عن سبب تركها له في المطعم اخر مره لكن اللي وقفها ان مسفر لف وجهه وكلم اللي جالسه قدامه .. توها تنتبه بالسواد اللي جالس قباله اكيد هذي الريم رجعت جلست مكانها تناظر وعيونها مغرقه حست بالقهر ..لف مسفر عليها مره ثانيه قلبه ماطاوعه مايناظرها .. ظلوا يناظرون بعض لدقايق وكل واحد فيه يناظر الثاني بعتاب

علي: تاخرت عليج

لوجين توها تنتبه ان علي رجع ..بلعت ريقها : لا عادي

علي: انا ابغى منج رد هاللحين تتزوجيني

ناظرت لوجين مسفر اللي غرقان لشوشته بالضحك مع الريم ..طبعا مسفر كان يبغى يقهرها لانه شاف علي يجلس : مادري ياعلي

علي حس انها بادرت خير: ليه

لوجين ابعدت عينها عن مسفر واللي جالسه معه وكلمت علي بجديه : علي بحكي معك بس اذا مانت فاهم علي بسكت

علي : تحجي

لوجين : انا احب مسفر واموت بالتراب اللي يمشي عليه - نزلت دموعها مسحتهم بمنديل بسرعه - ونظره منه تكفيني العمر كله واذا تزوجتك بظلمك وبظلم نفسي معاك

علي: كنت عارف

لوجين: لاتخليني اندم اني قتلك عن مشاعر

علي سكت يتاملها وهي حاولت ماتناظر مسفر علشان ماينتبه فيه علي

لوجين: علي انا مخنوقه هنا ابغى ارجع البنك وراي شغل

علي خاف عليها لانه حس انها بتبي لو تكلمت اكثر : اوكيه

&

رنا: احمد ربك ان الريم مو هنا

مسفر: ليه..؟

رنا: كان اذبحتك او ذبحتها ..واضح كل شي بعيونك

مسفر سكت يناظر لوجين تقوم وعلي يسبقها قبل لاتروح عطته نظرة عتاب
((((((في عيوني شوق وبقلبي رعد .....
في وداعك ضاعت دروب الوصال ...)))
وطلعت

رنا : مسفر..انتم بينكم شي

مسفر: لا ولو سمعت انك قايله لاحد عن اللي شفتيه ياويلك .... ماتدرين يمكن بيوم اجي اقولك عن مشاعري

رنا مبسوطه مسفر وبتصير هي بيئر اسراره مكان العنود

ولوجين طالعه من المطعم اصدمت بالريم

لوجين تغالب دموعها: سوري

الريم عرفتها وهي تغار منها : وجع انتبهي

لوجين مالها خلق نفسها : سوري

العنود عرفتها بعد وتاكدت ان هي ماعرفتهم : ياختي ناس عميه ماتشوف هذا وكاشفه

لوجين غطت وجهها لان دموعها نزلت : قلت سوري –راحت-

العنود والريم :ههههههه

ضحكوا لحد ماوصلوا لطاوله

مسفر سرحان يفكر بلوجين وماهو برايق لسوالف الريم عن اخر ملابس شافتها وعن مادري مين غارت من جمالها

بعد ماجلسوا

رنا : ضحكونا معكم

الريم: فاتك يارنا شفنا وحده لو شفتيها انقهرتي

رنا: مين جوليا روبرتس هنا

العنود:ههه اي جوليا انتي وحنا داخلين صدمت الريم بلوجين بنت الكاسر

بس سمع مسفر اسمها لف باهتمام


رنا : قديمه كانت هنا

الريم: ههههه ادبناها لك

مسفر باهتمام : ادبتوها .... وش سويتوا ..؟؟

الريم سكتت مستحيه مانتبهت لمسفر انه معهم كملت عنهاالريم

الريم : قالت بعد مادرزت الريم بدون قصد – تلد نعومة لوجين – سوري ..لكن الريم ماسكتت لها قالت وجع ماتشوفين هههههه ..ردت مره ثانيه سوري انا قل

قاطعها مسفر اللي وقف معصب : انتم كيف تسوا كذا

اللكل: ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

مسفر حس على نفسه جلس وهداء صوته : البنت قالت سوري يعني سوري

الريم: اعصابك لاينط لك عرق لاتخاف على مشاعر الوقحه

لف عليها مسفر معصب : انتم واعماركم فوق العشرين وتسوء كذا كيف المراهقات ...

الريم: لاتعلي صوتك ماني بوحده من خواتك

مسفر من زمان مقهور على لريم وقف :انا طالع لسياره اللي بتجي بسرعه قبل لاامشي واتركها هنا تاكل تبن ..والله دقيقه مانزلتوا لامشي

الريم : روح محنا متعطلين عليك

مسفر: رناالعنود بتنزلون والا اجلسوا مع الشي هذا
اشر على الريم اللي عصبت وصار وجهها احمر : هذا الشي يس

العنود قاطعتها: خلاس الريم اسكتي مسفر انت انزل هاللحين ..احسن

مسفر نزل مع رنا معصب

&

مسفر بالسياره مع رنا ماتحرك جلس شوي يهدي اعصابه لانه اذا مشى بيصير له حادث او بيدوس احد

رنا بخوف: مسفر

مسفر: خير شتبغي انتي بعد مو يكفي هذي القرف بنت عمك انا ابغى اعرف ابوي مايشوف ماااختار لي الا المغروره الريم

رنا بنفسها( واله لو اختارلك مليون وحده غيرها مراح تعجبك دائم بنت الكاسر بقلبك ))

مسفر: انا اللي قاهرني انها طول الوقت تتافف ومو عاجبها شي حتى لوجين ماسلمت منها ..- يصارخ – وهذي الثانيه الغبيه لوجين جالسه مع اللي مايتسمى علي يعني بالعقل كذا ماتحس انه ينافقها ومايحبها

رنا ابتسمت تحت الغطاء((ايوه هنا الزده لوجين هو معصب بعد ماشافها مع هذا علي ))

مسفر يكمل صراخ: انا اللي ابغى اعرف ش شايفه فيه حتى توافق عليه مايكفي احمد الي لعب عليها زز بس ماقول الا خساره يالوجين ماتستاهلين الا التبن بوجهك

رنا(( هالللحين معصب على العنود والريم واخرتها تقول عليها التبن ))

***************

الجوري تكلم دانا : ايوه حنا نتسوق

دانا : يابختكم ياليتني معكم

الجوري: ههه حياك

دانا : يالله ذكرتوني بسقرتي للبنان مع بدور

االجوري:هههه طبعا من قدك عتدك رجل

دانا : هههه اكيد يحقلي الغرور

الجوري: لا مايلبق

دانا : لاتقولي انك بالسوق في ال .......

الجوري : ايوه هو بالضبط

دانا : يووووووه ليه ذكريات فيه كثيره

نواره ماتحب اماني اللي هي دانا : يله خلصينا نبغى نخلص

الجوري: طيب ..اقول امونه اذا رجعت للبيت حاكيتك اوكيه

دانا : اوكيه

سكرت من هنا دق جوالها مره ثانيه من هنا نفس الرقم اللي غثها فيه بدر ردت بدون نفس : الو خير

بدر: مساء الخير

الجوري: انت حمار ماتفهم ...لاعاد تدق مره ثانيه

بدر: لابدق وانتي بتردي والا ناسيه

الجوري :آف - سكرت بوجهه - ناس ماتفهم

البندري : لاتقولي هذا بدر

الجوري : الله ياخذه وفي غيره

نواره: وليه تردي بالاساس ... اذا شفتي رقمه اصفطيه

الجوري (( بلاكم ماتدرون غن الصور والا كان ذبحتوه )): المهم يله نرجع للبيت من الساعه 2 وحنا هنا

نواره: عادي ماصار لنا 6 ساعات هنا

الجوري : انا تعبانه وابغى اتروش وانام لي شوي قبل لا نروح لصالون

فجاءه بدر وهو وراها : سلامتك من التعب

نواره والجوري والبندري لفوا عليه ..

الجوري وقف قلبها : بدر

بدر وهو ياكل علك : عيون بدر

نواره بعصبيه وقفت بوجهه : انت هيه خير وشتبغى وب

الجوري ابعدت نواره: نواره بليز لاتدخلي انا اتفاهم معه

نواره: كيف

البندري: جور وشفيك خليها هذا حقير ولا

الجوري: انتم لاتدخلوا انا اعرف احل مشاكلي بنفسي

نواره والبندري: ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

بدر: سمعتوا لاتدخلون .. وين حابه نتفاهم

الجوري: هنا ولا تفكر اني بعطيك وجه ممكن نونو بنو تتركونا شوي

نواره عصبت : نشوف كيف بتحليها

البندري: حنا سابقينك للبيت

راحووا عنهم للبيت معصبين عليها

بدر مسك ايدها : تعالي

سحبت ايدها بسرعه وقلبها بيوقف : لاتعطي نفسك اكثر من حجمك اخلص علي وش تبغى

بدر ببرود : لا لا مايعجبني كذا – سحب ايدها بقوه – اذ ماكنتي حابه تنتشر صور ولا بلتوثاتك تعالي معي

الجوري ترتجف وخايفه : تخسي الا انت

خاولت تسحب ايدها شدها اكثر وقربها لها وطلع من جيب بنطلونه اللي وراء جوال وحطه قدام عينه وشغل بلوتوث كانت ترقص فيه بفستانها العاري وتهز بخرها ومكتوب فوق " بنت المرخ تغطي على فيفي عبدو " همس بذنها : بهذا اخلي عمام يسيحون دمك ..

الجوري بكت وهي تشوف نفسها كذا مقهوره مين اللي صورها : انت شتبغى

ابعدها بقوه عنه حتى كانت بتطيح : ابغاك تعرفين قدرك وتردي على اتصالاتي كحل مبدائي

الجوري تمسح دموعها اللي معاندتها تنزل : انت ليه تسوي كذا

طلع العلكه اللي بفمه وحطها بيدها ..الجوري صرخت : وع ..- رمتها على الارض

بدر بوقاحه : لانك زباله

تركها ومشى...
.... ارجعت للبيت منهاره تبكي دخت الغرفه على طول وحمدت ربها ان البنات نايمين يرتاحوا

يتبع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Blue Fire
نائب المدير
نائب المدير
avatar

عدد الرسائل : 1445
تاريخ التسجيل : 10/07/2007

مُساهمةموضوع: رد: سعوديات في بريطانيا ...روايه رومنسيه لاتفوتكم   الأربعاء يوليو 25, 2007 2:01 pm

الفصل الرابع والعشر ون

اليوم الثاني

فيصل: ايوه ياراشد ابغى اتمشى اغير جو

راشد: اسمع اول نمر واحد من الشباب حمود عنده سيدياتي وبعدها نطلع للستراحه مع الشباب عود وبلوت وبلياردوا ..وعلى كيف كيفك ..

فيصل: اوكيه ولا تتاخر

راشد: تعال معي

فيصل: واكيه

راحو لبيت حمود

حمود: والله تقلط انت وخويك

راشد: لايابن الحلال مستعجلين

حمود: اقلط يارجال كلها دقايق انسخ السيدي وتروح

فيصل: خلاص راشد لاترد الرجال خلنا نقلط

دخلوا للمجلس

حمود: دقايق وجاي

راشد: خذ راحتك

راح حمود .. راشد يناظر البيت : هذولا البطاره بيوتهم بنت كلب

فيصل: ايه الله يبارك لهم

راشد: اوه فيصل من متى

فيصل يتنهد : من شفتهاو حبيتها

راشد: يالله وبعدين معك انت انساها

سكتوا لانهم سمعوا صوت ضحك بنت عالي :ههههههه – وجئت تركض للمجلس دخلت بسرعه وسكرت الباب كانت لابسه بيجامه كاروهات

فيصل وقف من الصدمه : ذوق

ذوق لفت بسرعه تتاكد هي سمعت صوته والا تتوهم ..شافته اختفت ابتسامتها انشلت حركتها من الصدمه حتى ماقدرت تنطق باسمه او تبكي
وقفوا الاثنين يناظروا بعضهم مصدومين ومشتاقين
(( ايش جابك من بلادك لي بلادي
ايش لي خلاك تسكن في فؤادي
حس شي في مهجتي لك غير عادي
كل ما اشوفك يزيد يا ذا الحب الجديد
يعتصر قلبي وياخذ مايريد
ياذا الحب الجديد ))
..راشد حس ان في شي غلط ولو جاء حمود وشاف اخته ذوق هنا بتصير مشكله : فيصل ..ذوق

حست ذوق واستوعبت كل اللي يصير راحت بسرعه لعند فيصل وصارت تضربه على صدره وهي تبكي : حقير نذل ..اكرهك اكرهك انت

فيصل مسكها : ذوق اسمعيني انا

ذوق : اسكت ياواطي وش بتقول اكثر من اللي سمعته ب

فيصل: لا ياحياتي انا م

راشد حس انهم ناسين المكان والوقت اللي هم فيه : فيصل اخوها هنا ..ذوق نتي ببيتكم والله لو

ذوق تفلت بوجه فيصل : ماتستاهل كل اللي سويته على شانك

وفتحت الباب وطلعت تركض بسرعه شافها حمود وهي تبكي : ذوق وشفيك ..؟

ابعدته ودخلت ... رفع اكتاقه مستغرب وراح للمجلس شاهم واقفين ووجههم متغير : شباب وشفيكم

راشد يرقع الموضوع: ها لا بس استغربنا اختك داخله علينا و

حمود: هههه علشان كذا كانت تيكي هذي مو اختي بنت خالتي

فيصل ويحاول يكون طبيعي : خالتك

حمود غمز لهم : حلوه صح ههههههههه

استغربوا
فيصل : كيق تحكي عن بنت خالتك كذا

حمود: هههههه لاتخافون حتى لو هي مخطوبه

فيصل ماقدر يوقف على رجله جلس على الكنب : مخطوبه

راشد جلس علشان مايبين ان السالفه فيها شي ابتسم : الله يوفقها شكلها خطيبتك

حمود: لا ..مثل اختي مخويه لولد ناس معروف دكتور

راشد: الله يهنيها – وقف – يله حنا نستاذن يله فيصل

قيصل بالموت وقف وجر رجله جر لسياره من غير لايسلم على حمود او يشكره كان همه اكبر من كل هذا راحت عليه ذوق ... ذوق ماعادت تحبه ضيعها من ايده
راشد دخل لسياره ساكت من غير ولاكلمه مايبغى يضغط على فيصل بالكلام ..

اما ذوق المسكينه فصارت تبكي بكى يقطع القلب بكى خوف سناء عليها وقالت تبغى ترجع للبيت هاللحين

*****************************

نواره : هيه انتي كلمي ا هلك ..لك يومين هنا وماكلمتيهم

البندري : ذكرتيني مكالمتين محمد مارديت عليه ..

طلعت للحديقه تكلم وكان رائد طالع بشنطه بيسافر مانتبهت فيه لانها كانت خايفه من زعل محمد عليها ... كلمت محمد مايرد ناظرت الساعه هو هاللحين بالبيت اكيد.. دقت على البيت

ام البندري: الو السلام عليكم

البندري بدون نفس عرفت انها امها: الو

ام البندري بلهفه : هلا هلا والله بهالصوت هلا شخبارك يمه

البندري خنفتها العبره ماتدري ليه كان ودها تبكي ودها تسولف لامها عن مشاعرها لرائد المتررده وعن احساسها بالنقص بقفد ابوها كل المشاعر اللي مسكتها من وفاة ابوها ودخلت امها السجن تجمعت هاللحين : وين – راح صوتها – احم احم وين محمد

ام البندري وهي تبكي: يمه شلونك شلون صحتك ..؟

البندري بعصبيه اسلوب امها بيبكيها تصارخ : قتلك محمد وينه بجنبك والا لا

ام البندري بضعف : دقيقه يابنيتي اشوفه – بلهفة الام – يمه البندري انتبهي على نفسك ..و

البندري بعصبيه وهي تمسح دموعها بسرعه :بتعطيني اياه والا كيف مالي خلقك ..
ام البندري بقلة حيله : هذا محمد بناديه
راحت
البندري بسرعه : يمه ..
بكت ....بس مالحقت عليها راحت عن السماعه
محمد بصوته الجهوري : افا افا والله ماكان العشم والله يومين يالظالمه
ضحكت وهي تمسح دموعها: ههههههه هلا هلا بتاج راسي
محمد: ايوه اضحكي علي بكم كلمه
البندري رجعت تبكي : والله وحشتوني وكانها اسابيع مو يوم
محمد: وانتي بعد وامي اقلقتنا كل شوي كلموها ياترى وش صار فيها
البندري: شدعوه يعني اول مره اسافر ...ايوه تذكرت هيه ماتدري
محمد: عيب يالبندري
ام البندري تغير وجهها درت ان بنتها قالت عنها شي ..
البندري: تكفى عطني ريومه واحشتني
محمد: مريم ومشاري ببيت اهلها والا نسيتي اليوم الاربعاء
البندري: ايوه تذكرت ..اكلمها بعدين ..
رائد وقف قدامها على الزرع يبتسم ..البندري ارتبكت
محمد: المهم انتي كيف التسوق
البندري ماعرفت وش ترد خافت تحس ان محمد معها : ها ..مين
محمد: بنو وشفيك
البندري تبلع ريقها: لا مافيني شي _ لفت وجهها عن رائد_ ش بغيت
محمد: اقولك كيف السوق ..؟
البندري: حلو ..يالله محمد تامر على شي
محمد: لا سلامتك وردي علي مو تطنشين
ضحكت بتوتر : ان شاء الله انتبه على نفسك وعلى مريم ومشاري وتهاني
محمد: وامي
البندري: وهذي بعد
محمد عصب : البندري
البندري متوتره من وجود رائد: اوكيه يله باي
محمد مستغرب وش فيها : باي
سكرت ولفت معصبه : نعم خير ..واقفلي هنا ماني قادره اكلم
رائد يبتسم : ليه حارمه نفسك من البكي طلعي دموعك ..؟
البندري: والله احلف عاد ... انت وش دخلك
رائد: تصدقين اذا عصبتي شكلك يصير احسن
البندري خدودها صارت حمراء وقلبها صار يدق : لا
رائد: حتى كذا وانتي مستحيه احلى
البندري ستحت اكثر وتفشلت : تراك واثق من نفسك بزياده .. اذا ماحترمت نفسك ياويلك
رائد: لا لاتعصبي ولاتهددي انا جاي اقولك اني راجع لسعوديه تامريني على شي
البندري: باللي مايحفظك
رائد ابتسم بخبث: داري من وراى قلبك بتوحشيني
البندري تحس انه يسمع دقات قلبها من قوتهم : قليل الادب احترم نفسه على بالك اني وحده من خوياتك انت كيف دارس بامريكا
رائد: ههههههههههههههههه
تركها تتحلطم وراح

يتبع..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Blue Fire
نائب المدير
نائب المدير
avatar

عدد الرسائل : 1445
تاريخ التسجيل : 10/07/2007

مُساهمةموضوع: رد: سعوديات في بريطانيا ...روايه رومنسيه لاتفوتكم   الأربعاء يوليو 25, 2007 2:04 pm

****************************
لوجين مانامت من امس تتقلب في سريرها تحس ان راسها ثقيل تفكر بمسفر وهو مبسوط مع الريم يضحك ويسولف وكيف ابعدها لما جئت بتسلم عليه وناظر الريم ... ومحتاره تقبل بعلي والا لا
لوجين : الو ناصر
ناصر : هلا طال عمرك
لوجين : وين بابا
ناصر : والله المعزب عنده اجتماع
لوجين تبكي : ابغاه ابغاه ضروري
ناصر احتار ماعرف وش يسوي اذا قال لابوها بيعصب عليه ومو بعيد يفنشه وماتهمه دمعت بنته ..وكاسر خاطره صوت لوجين اللي تبكي من قلب : والله مادري وش اقولك طال عمرك بس
لوجين حاولت تتماسك وتهدي : اوكيه فهمت
سكرت السماعه ورمت الجوال على الجدار وارت تبكي من قلب حاسه بضيقه شوي الا تحس انها موقادره تتنفس ومو قادر تصارخ جائها ضيق التنفس من زمان ماجئاها اخر مره قبل اربع شهور ببريطانيا .. ارفعتت ايدها تبغى تتنفس ماهي قادره بصعوبه ارفعت ايدها على جرس الخدم وعلقت عليه ماقدرتت تشيل ايدها ..كانت تحس ان روحها بتطلع الدنيا بالنسبه لها سوداء ..
*********************************************
نواره: يعني مانتي راضيه تقولي لي وش صارلك امس
الجوري :صدقيني ماصار شي
نواره :اجل ليه رجعتي تبكين
الجوري: كذا نت متضايقه من نفسي شوي
نواره: والله ماحد ينطقك انتي ووجهك الا التوم البندري والا نسيت هذاك اول
الجوري : ليه تقولي كذا
نواره : هاللحين في رودي
الجوري : هههههههههههههههههه
دخلت البندري وجهها احمر وتبتسم
نواره: سلامات وشفيك
البندري رمت نفسها على الكنبه : هذا بيقتلني
الجوري ببلاهه: مين ..؟
البندر تتنهد :آه من غيره رودي
الجوري ونواره:هههههههههههه
البندري جلست بحماس: تخيلوا قالي بتوحشتيني
نواره وقفت : شنهو بتوحشتيني هذي فيها قبايل
البندري:هههههههه ارتاحي واللي يعافيك اي قبايل هذا يجنن بيهبلني بيوم
الجوري باستهزاء: وليه قالك بتوحشيني
البندري: شي طبيعي بوحشه لانه بيسافر وطيارته بعد ساعه
قفزت الجوري وضربت صدرها : آه نسيت
نواره: وشفيك قلبتي حسينيه غيرتي المذهب
البندري:هههههههه شكلها
الجوري : نسيت طيارت زوجة عمي بعد ساعتين .. يالله عن جد انا فهيه
نواره: طيب عادي
الجوري: عادي في وجهك ..بروح اجهز لها ولعيالها فرش بغرفتي وبشيل اثار رائد هذي شكاكه ومو صاحيه وعمي الله خير يبغاها من الله ..
البندري ونواره ساعدوها وحذرو نتالي تجيب سيرة رائد قدام نوره او عيالها الاثنين عبدالرحمن و عبد الملك
********************************************
ذوق متمدده على الكنبه تناظر التلفزيون وطفشانه ..بعد ماشافت فيصل امس تحس انها مرتاحه شوي لانه بالسعوديه قريب منها لانها طلعت قهرها فيه ..وخايفه تفقده اكثر من كذا كانت تناظر التلفزيون سرحانه ماتدري وش يقولون
بو رائد واقف يناظر بنته السرحانه دراى انها تفكر بالموضوع لانها ماحست بدخلته
بو رائد: السلام عليكم
ذوق تعدل من جلستها بالكنب : وعليكم السلام
بو رائد جلس جنبها وجلاها تتمدد ولب بشعرها : ها وش خبارك
ذوق تصطنع المرح: عال العال ولا احلى
بو رائد: الحمد لله .. ذوق في واحد اخطبك
تجبس جسم ذوق اللي خايفه منه صار ..
بو رائد: هو رجال سنع دكتور واسمه عادل يصير ولد صاحبتك امك .. وانا اتوقع ان امك حاكتك بالموضوع وانا تركتل فرصه تفكري وشرايك
عدلت ذوق جلستها ولمت شعرها بالمساك تفكر وش ترد عليه ترمي فيصل ومشاعرها له ..لوان فيصل ماطلع امس كان تغيرت الامور
بو رائد: بابا انا بابا انا عزوز تستحي مني
ذوق ماقدرت تنطق السانها خانها
(( انا حبيت لي واحد اناني................ اراضي فيه ويتركي اعاني ))
بوذوق : طيب اشري براسك ..
ذوق ماردت
بوذوق: لاتخافي – مسك ايدها- مهما كان قرار راح احترمه ومراح اناقشك فيه
ذوق (( ليتك يبه تدري الروح وش به مبتليه
في هواء شخص جاب قلبي لاقصاه ))
بو ذوق : بابا انا احاكيك
ذوق ارفعت راسها وعيونها مغرقه : انت وش يرضيك
بو ذوق : انا ودي اشوفك ببيت رجلك ووسط عيالك ودي اشوف مع سند بالدنيا غيري ودي اشيل اعيال قبل عيني ماتغمض
ذوق بكت : بسم الله عليك يبه
بوذوق يمسح دموع بنته: ليه ليه تبكين
ذوق تبوس ايد ابوها : يبه تكفى لا تقول كذا انا من غيرك اضيع
بوذوق : لا يابنتي اخوك رائد موجود
ذوق خافت على ابوها اللي هو امها وابوها واخوها وولدها وحبيبها وكل حياتها : انا موافقه يبه
بو ذوق بينشق حلقه من الابتسامه والوناسه : الله يوفقك يابنتي ..
راح ابوها تركها في لحضه سكون لحضه حست فيها انها بعيده عن العالم لحضه .. تمنت يرجع كل شي لو راى وماتعرفت على فيصل ولا رجعت لسعوديه ... فيصل ..فيصل هاللحين خلاص انتهى راح من حياتها .. صار ماضي ماينذكر ... : لا مستحيل هذا فيصل ..نزلت دموعها لاخر مره على قولتها على فيصل الاناني
*********************
لوجين بعد ماهدئت شوي وحطوا عليها .... ... بصوت تعبان : والله ياداد انا احسن هاللحين
دادا موضي : لا مراح ارتاح الا اذا اخذتك للمستشفى
لوجين بانفعال : لا تكفين
دادا موضي : يمه تكفين قولي لي وشفيك
لوجين نزلت دموعها : دادا
دادا موضي تضمها : هلا يابنيتي احكيلي
لوجين : ادا موضي اجلسي معي مو لازم تروحي لعيالك
دادا موضي : والله نفسي بس هما عيالي
لوجين حاوولت تتماسك محد فاضي لها اللل يدور اهله : اوكيه فيني النوم تصبحين على خير
وبعدت عن حضن موضي وغطة وجهها ... موضي تموت وتجلس معها بس عيالها سببوا لها مشاكل وتشتاق لاحفادها ..
طفت النور وطلعت وقبل لاتسكر الباب قالت : لك الله يالوجين لك الله ..لاتنسينه تراه معاك .. ومالك الا وجهه سبحانه
كلماتها زادت من بكي لوجين ..سكرت الباب وطلعت .. دق جوالها ..ماكان لها خلق احد نامت ....
*************************
الجوري: هلا بنوره حياك
نوره بنت فقر مو متعوده على السفر هذي اول سفره لها جلست هاديه ومستغربه طوال الوقت : الله يحيكم ..ادخوا ياولاد
نواره : وناسه اولاد ..دحوم ملوك تعالوا معي
البندري : خليكم على راحنكم
الجوري: لاتعالي مانتي بغريبه .. نوره بتنامين هاللحين والا
نوره: لا بننام تعبنا من السفر وين ..؟
الجوري : معي بالغرفه ..
وطلعتها لغرفتهم وين مافرشت لهم وخلت زوجة عمها معها بالسرير
الجوري: وانتي بتنامي معي بالسرير
نوره ناظرت الغرفه : معك
الجوري: والله هذا اللي صار استحمليني
نوره: لا عادي ... بس اخاف اضايقك
الجوري مستغربه بره بيتها كانها ديك منتوف ريشه : لا علشان عمي استحمل
البندري : انا بخليهم يطلعوا الشنط
بعد ماراحت البندري
نوره: كويس انها راحت ابغاك بسالفه
البندري مستغربه : خير
تغير وجه نوره الوان واشكال ماعرفت وش تقول كان ودها تنشق الارض وتبلعها : والله مادري كيف اقولك ..- بلعت ريقها – عمك البخيل ماعطانا ولا ريال وقال خذوا من الجوري
الجوري كان عندها علم ..وارحمة زوجة عمها المتفشله : عادي فلوسي فلوس عيال عمي ومن لي عزوه غيرهم بالدنيا حلالكم ..
نوره ابتسم: ايوه ..الله يريحك ..
الجوري: بس ها مو تاخذون راحتكم
نوره: لا .. واذا على السوق انا اخذت من ابوي لاتشيلي همي ..
الجوري ماتمنت تعيش عيشة زوجة عمها مع اللي يتزوجها بخيل وعصبي وكبير ..
******************************
طلال جالس مع بدر كالعاده ضايقه فيه الوسيعه
بدر: ياخي انت ترفع الضغط ..ماصار حب
طلال: انا مقهور ان الجوال طاح بكاس السم الهاري ..وضاع رقمها
بدر: لاحول تراك اذيتنا فيها .....روح لها تراه على بعد كم لفه
طلال يصارخ: بدر مالي خلق مزح البايخ
بدر: مامزح من جدي اتكلم ..
طلال: اووووه
ووقف بيطلع
بدر : تعال وين رايح ..
طلال: جهنم الحمره انت وش دخلك
بدر وكاسر خاطره حال صديقه ماياكل ولا ينام كويس حياته متلخبطه : اذا على الرقم اخلي دانوه تجيبه ليه متضايق
طلال معصب : ياعمي ماتفهم انت ..فيه صوتها وصورنا مع بعض فيه احلى ذكرياتنا
بدر : والله دامه مهم عند لهذي الدرجه ليه ترميه داخل كاس الخمر
طلال: مادري يعني لو كنت صاحي رميته .. آه
طلع من الفيلا يدور بسيارته يحس الدنيا مالها طعم بدونها .. " عشقتك والعشق اكبر مصيبه "
*****************

نواره: انا اسمي شيرخان
عبدالملك: يالله قديمه شيرخان وموكلي هاللحين ابطال الديجتل الجسوسات ..
نواره: عي ياولد لاتطول لسانك انا كبر امك
عبدالرحمن الكبير: هههه كذابه امي تجيب كبرك
نواره: ههههههه الله يجبر بخاطرك
الجوري: اقول بلا حصة حضانه ويله دحوم ملوك ادخلوا ناموا
عبدالملك : خاله جوري مالنا خلق
الجوري: لا ادخلوا علشان بكره نوديكم معنا للملاهي والسوق
عبدالرحمن : انا مو بزر ملاهي ابغى اروح لثلج
نواره: ابشر ماطلبت
عبدالرحمن: اتفقنا نوار
الجوري : من نوار
نواره : انا بدل نواره نوار علشان لزوم التعربج
الجوري: اقول ياعيال عمي لاتخربكم اطلعوا معي لامكم احسن
عبد الملك : وشفيك خاله هذا صديقنا الجديد
نواره: احم احم
الجوري تضربها على راسها: كفوك هههههههه
*********************
باخر الليل
ناظرت ذوق لسماء مافيها قمر .. تنهدت ونزلت دموعها عكس مافكرت انها لاخر مره تنزل
(( لي قلت انا بنساك تفضحني دموعي ...
حتى القمر لي غاب ضليت انا بروحي ..
البارحه قلبي زادت مواويله ....
والعين والعبرات تسرح تناديك ))
حاولت تدق على لوجين ماردت عليها وخايفه تدق على باقي البنات يكونوا نايمين وراجعين من السوق تعبانين ...
*******************************
بنفس هذا الوقت ..دق جوال الجوري سمعته بصوت واضح لان الغرفه اللي نامت فيها ضيقه ولانها مانامت عدل مو متعده حد يكون معها بالسرير
الجوري بصوت كله نوم : الو
بدر وعجبه الصوت : مساء الخير
الجوري بصوت هادي وقريب للهمس: مساء النور
سكتت نامت
بدر: الو
الجوري وهي لحد هاللحين مغمضه عيونها : ايوه البندري معك
بدر خشن صوته علشان تنتبه: بس انا مو البندري ..
الجوري فتحت عينها وعقدت حواجبها : ها ...
بدر: مساء الخير ياقلبي الجوري
الجوري عرفت انه الزفت داق عليها صحصحت : ايوه من معي ..؟
بدر: ولو ماعرفتيني ماهقيتها منك ابدا ..انا بدور ي
الجوري خافت ان حد يحس فيها بالغرفه طلعت منها: بدور ايوه دقيقه ..
بدر : انا وببساطه بدر مو بدور

الجوري خافت وحست بمغص ببطنها سكرت الباب بهدوء ونزلت بسرعه لتحت ركض : بدر خير ماتعرف كم الساعه ..؟
بدر : ايوه بدر كيفك ياروحي ..
كانت بتطيح من الدرج شهقت : آه
بدر : سلامتك من الاآه
الجوري وقربت تبكي وماسكه رجلها وجالسه على الدرج : انت وبعدين معك ماتفهم ..؟
بدر: ها وش قلنا ..
الجوري : آف نعم وشتبغى
بدر: طفشان وحبيت اسولف ..
الجوري : ووالله لو تتصور كيف اكرهك مثل كرهي لليهود
بدر:على قلبي مثل العسل ..
الجوري تعبانه وعيونها مغرقه : يالله فيني النوم ..
بدر : لا يابابا مو علي اجلسي اهذري لحد مايجيلي النوم
الجوري وكارهه نفسها : ماعندي شي اقوله
بدر: وزوجة عمك اللي جائت هذي مو شي
الجوري وشوي تنجن : انت من وين تعرف كل هذا ..؟
بدر : هههههه قلتلك انا بدر
الجوري : الا خسوف البدر .. وبعدين يا زفت بدر وش النهايه معك تبغاني اصير لك شهرزاد كل ليله يعني واقولك قصص قبل النوم ..
بدر : لا طبعا انا لازم استقل الوضع
الجوري خافت : كيف يعني
بدر: والله انتي وذكائك توقعي كيف
الجوري بترجي : لا تكفى مو .."سكتت دموعها نزلت "
بدر: لا لاتستعجلين انا جالس افكر كل ماصرتي مطيعه كل ماصار لموضوع اسرع واحسن
سكت يسمع صوت شقاتها بالبكي حس باحساس غريب ورق صوته: ليه كل هالبكي
الجوري بضعف : بدر انا ا- راح صوتها – احم احم .. انا اسفه
بدر حس بتعاطف معها بس داس على قلبه : هههههه باي بنك اصرفها
الجوري بين شهقاتها : تكفى بدر ...الا ....هالشي ....والله الموت ارحم
بدر كل ماقالت اسمه بهالضعف قلبه يدق دقه غريبه :انا جاني النوم اثاري سوالفك ممله تجيب النوم
الجوري : .......
بدر....... سكت يسمع بكيها عصب : ابغى اعرف ليه تشاهقين
الجوري : انا اسفه ..ماكان قصدي احرجك ومافكرت
قطع صوتها صوت بزر : خاله جوري ليه تبكين
الجوري : احم احم ...- بحنان – هلا ليه قمت
عبدالملك: مين اللي بكاك على السماعه ..؟
بدر : من هذا ولد عمك
الجوري : لوجين بعدين اكلمك
بدر : اوكيه.. لحضه ابغى اسمع وش تقولي له

الجوري : اووه وبعدين ناويه علي انتي ... ملوك حبيبي اجلس هنا واذا خلصت من خاله لوجين جيتلك

بدر: اقولك ابغى اسمع وش تقولين

الجوري بهمس : ملوك كبير ويفهم


بدر: اوكيه بعديها هذي المره بعدين نتفاهم .. اذا نام دقي

سكرت ولتفت لعبدالملك : ليه مانمت ياكسلان

عبد الملك : شفتك تطلعي بعدين سمعتك تقولي آه خفت عليك ولما طولتي مارجعتي طلعت اشوفك .. وشفيك ..؟؟

الجوري: طحت من الدرج حتى شوف رجلي حمراء ..يله حبيبي نطلع ننام ..

طلعوا يناموا بس وش هالنوم اللي يجيها ضلت تناظر السقف لحد ماطلع النور وهي على حالها ..صلت و صحت زوجة عمها للفطور و نامت الفصل الخامس والعشرون

لوجين صحت من النوم 11 مكالمه لم يرد عليها "ذوق "
ورسالتين من ذوق بعد (( رددددددددددددددددددي ضروري ))
(( محتاجه اتكلم معك ررررررررررررررردي ))
على طول قبل لاتغسل وجهه او تسووي شي دقت على ذوق ..
ذوق اللي مانامت من امس .. على طول ردت بصوت كسلان : الو
لوجين بخوف : ذوق وشفيك صارلك شي
ذوق بضيقه : وافقت .. قلت لبابا اني موافقه
لوجين مبسوطه : والله الفففففففففف مبروك ..ههههههههههه ..على البركه
ذوق: الله يبارك فيك
لوجين عرفت وش فيها : وليه كذا بضيقه ..؟
ذوق : لا عادي تدرين احس اني عادي .. تصوري اليوم بتملك وعندي عادي
لوجين: كيف عادي
ذوق نزلت دموعها اللي من امس ماتوقفوا الا من ساعتين : احس اني تسرعت واني مهما حاولت مستحيل انسى فيصل
لوجين: لا انتبهي هذا الاسم فيصل انسيه انتي هااللحين بعد كم ساعه بتصيري بذمة واحد ثاني يعني هذا فيصل خلاص بح
ذوق بترجي : لجو ضروري اليوم تجي
لوجين : اكيد وشرايك والله مافوتها ..الا .. هو متى
ذوق: بعد صلاة المغرب او العشاء ..
لوجين بحماس: هههه ماني مصدقه انتي بتصيري مدام ..زوجه
ذوق تتنهد : يارب يارب تصير مصيبه وتعطل هالزواج
لوجين: بلا كلام فاضي و انا عندك من العصر اكيد
ذوق: وشرايك هاللحين
لوجين : لا وش هاللحين
ذوق: الا تعالي هاللحين هاللحين ..
لوجين: لا فشله ماقدر
ذوق: لما ادخل يشوفني ابغاك تكوني فيه
لوجين: ليه هو ماشافك
ذوق: لا حنا يالسعوديه اكيد ماشافني
لوجين تحمست : اسمعي بصلي الفجر استغفر ربي اخرت الصلاه وبجيك
ذوق: اوكيه انا محتاجتك معي تكفين لاتخليني ..
لوجين: ابشري يازوجة الدكتور عادل
ذوق: وع اسكتي من اسمع اسمه اتنرفز واحس اني بستفرغ كل اللي اكلتها
لوجين : ها ذوق وش قلنا
ذوق : اوكيه .. اخليك تصلي باي
لوجين : باي
سكرت لوجين وهي تفكر ..( معقوله تتزوج ذوق غير فيصل .. سبحان الله الللي يشوفهم من شهور يقول هذولا مستحيل يفترقوا .. يعني معقوله انا اتزوج غير مسفر الا معقوله اتزوج مسفر .. – رفعت صورته اللي حاطتها على الطاوله مكان صورة احمد – بتنساني انت اذا انا نسيتك شكلنا مو لبعض انت لالريم وانا لعلي ..آه يامسفر تمنيتك وانت ابعد من النجوم ..- تحسست عينه اللي بالصوره
عشقتك عشقت الحب من اسمك
وشفت الكون بعيونك ....
وترى دم جرحي دمك
مالي روح من دونك .... )
*********************************
نوره تفطر مع ولدها عبدالرحمن ومعهم نواره اللي دايخه بس صاحيه كذا مالها خلق تتمدد ..
نوره: ياعبدالرحمن صل وافطر وارجع نام
عبدالرحمن: لاماما ابغى العب مع نوار
نواره تتثاوب : البلاي ستيشن بالشنطه اللي بالدولاب مالي خلق اطلعها
عبدالرحمن : بس انتي وعدتيني
نواره : متى ..متى وعدتك قلتلك بكره بالليل مو من صباح الله
نوره : خلاص يا دحوم قالت لك بالليل
نتالي داخله بسله من الخوص وبداخلها ورد كثير كانها من العصور الفتكوريه : صباح الخير
نواره و نوره مستغربين: صباح النور
عبدالرحمن مد بوزه زعلان مارد السلام
نتالي : آنسه نواره ..
نواره بطش : اممم
نتالي تحط السله على الطاوله : هيدي لالك
نواره : لاالي .. شو هيديه ..ومن مين
نتالي: مابعرف اجى شاب واعطاك هيدي السله وكان جوائتى هيدي الظرف
مدت ظرف متوسط الحجم
عبدالرحمن باهتمام نسى زعله : شنو داخله
نواره وهي تقرب السله لعندها: والله يالدحمي علمي علمك ..
نوره: الله الورد يجنن
ارفعت نواره السله بحماس ودورتها كانت الوان الورود بين الاحمر والفوشي والاصفر
قربت انفها الصغير البارز: الله ياحلو ريحتها
عبدالرحمن طلع كرت من الجنب : فيه ورقه ..؟
نواره : اشوف ..
فتحت الكرت
(( صباح الخير يالبسمه ...
صباح على احلى نسمه ...
بسمتك تحلي الورد ...
صباح الورد نونو
.............................. من طلال ))
نواره ارتبكت لان نوره كانت تناظرها وعبدالرحمن بعد ينتظروا يعرف مين ...
نواره : ههههههه الله يقطع سوالف طلول ولد خالتي اكيد وصل للبنان
نوره بشك: هذي من ولد خالتك
نواره: ايوه ولد خالتي طلال قال انه بيجي كم يوم لبيروت واكيد انه وصل يحب هذي الحركات
نوره : امممم انتم اذا وصل ولد خالتكم يرسل ورد وظروف
نواره مرتبكه : ايوه
نوره سكتت وهي موعاجبها .. عبدالرحمن تحمس يبغى يشوف الظرف : والظرف افتحيه
نواره: لا دحوم هذي خصوصيات
اخذت الورد والظرف وطلعت فوق ..دخلت الغرفه واخذت نفس : طلال ..؟؟ كيف عرف اني بلبنان واني جالسه هنا ..
فتحت الظرف بسرعه كان فيه سيدي عقدت حواجبها : سيدي ..ليه ليكون فيه اغاني
حطته بالجهاز بسرعه طلعت لها اغنيه بالبدايه "هلي لاتحرموني " ... وبعدها بالبوربوينت ..صور لطلال بالسعوديه وهو بالثوب وكاتب قصايد عليهم وبعدها صورهم بالتخرج وعليها شعر ... كلها اشعر ومجموعة صور ماقرتهم كانت مستعجله تشوف الباقي .. لما انتهى العرض ضلت لساعات تناظر الشاشه : وش يبغى طلال فيني .. انا مو غنيه مثل ذوق يلعب علي ولا بحلوه مثل لوجين يحبني اجل وشيبغى فيني .. انا لازم اوقفه عند حده ......واعرف منه سر هالهدايه اللي ورى بعض
*****************************************
بو طلال: يامسود الوجه تعال بسرعه
طلال بطفش : خير يبه وشفيه بعد
بوطلال: وش هالحكي اللي كاتبه بالمجله
طلال: اي حكي ..
بو طلال: من هذي البريطانيه اللي تحبها
طلال تذكر التصرريح الي قاله بالمجله علشان يوصل لنواره انه يحبها : يبه هذا كلام عادي ليه معصب
بوطلال: طول عمرك بتضل بزر ..ارجع بسرعه هاللحين
طلال: زين اذا خلصت شغلي
بو طلال: وش شغله يالفاشل الشرب والبنات هذا اللي شاطر فيه
طلال : لاحول خلاص انا جاي على اول طياره ..
بوطلال : اخلص ..
سكر السماعه بووجه ولده .. تنهد طلال بضيق اكثر ياكرهه لتسلط ابوه ... بس تخيله لشكل نواره وهي تشوف الورد والكست خلاه يبتسم
*******************************


يتبع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Blue Fire
نائب المدير
نائب المدير
avatar

عدد الرسائل : 1445
تاريخ التسجيل : 10/07/2007

مُساهمةموضوع: رد: سعوديات في بريطانيا ...روايه رومنسيه لاتفوتكم   الأربعاء يوليو 25, 2007 2:05 pm

بعد صلاة المغرب
رائد واقف بغرفة اخته ومعهم لوجين : هلا كيفك لوجين
لوجين : كويسه
رائد : كيف البنك ..؟
ذوق بخاطرها : يسال عن البنك جد رائد تافه يله ابغى افتك
لوجين : البنك كويس ..انت كيف لبنان
رائد : احلى سفره بحياتي بصراحه صاحبتك البندري هههه فضيعه
ذوق ولوجين ناظروا بعض وش دخل البندري
ذوق: ليه انت تعرف البندري
رائد: سالفه طويله اقولها لك بعدين هالحين انتي انزلي رجلك يبغى يشوفك
ذوق مسكت ايد لوجين كانها تقول مابغى ..
لوجين: يله حنا نازلين هاللحين
ذوق قلبها يدق بسرعه تحس بخوف : ضروري
رائد: هههه لاتخافي انا بجلس معك
ذوق (( ماهي هنا المشكله انت وبابا معي يالله وش هالاحراج .زغريبه وش فيني كذا يعني اول مره اشوف رجال ... يمكن لانه بيصير زوجي لازم اخاف ))
لوجين سحبت ذوق : يله ننزل
لوجين كانت بعبايتها لكن راميه الغطاء ..:وشفيك تحركي
رائد: يله انا انتظركم تحت
نزلت ذوق من الدرج وهي خايفه تحس انها مجنونه يوم انها وافقت على عادل او فكرت تتزوج واحد ثاني غير فيصل اللي متعوديه عليه وقفت بنص الدرج بترجع : لا مابغى
لوجين: وين ..لعب عيال هو يله الرجال وابوك واخوك تحت لاتفشلينهم
طلعت ام ذوق من المطبخ وهذي من المرات النادره اللي تدخل فيها للمطبخ : وشفيكم يله ذوق
ذوق: وين نادبه
ام ذوق: نادبه بالمطبخ تجهزلك العصير علشان تدخلي فيه ..
ذوق: لوجين تكفين ناديها
راحت لوجين تنادي نادبه وهي مستغربه
ام ذوق/: وش تبغى فيها
ذوق تنزل لاخر الدرج متوتره : ابغاها وبس
ام ذوق: هههه اعصابك يابنتي لاتخافي الولد معروف وماعليه قاصر
ذوق(( انا بشنو وانتي بشنو ياماما .. ))
طلعوا لوجين ونادبه الحبشيه من المطبخ
نادبه: ايوه ياذوق
ذوق بسرعه راحت لنادبه ومسكت يدينها : يالله خايفه يانادبه مابغى
ام ذوق انقهرت هي امها والا هذي الحبشيه نادبه ..اما لوجين فحست بتوتر صاحبتها
نادبه: لا تخافي من ايش خايفه اعتبريه طالب يدرس معك بالجامعه
لوجين: يله ياذوق ..الرجال ينتظر
ذوق حست ان كلام نادبه عدل بتتخيله طالب معها ..بس هو غير هو بيصير زوجها
ام ذوق بدون نفسه وهي تسحب يد بنتها: يله اخلصي وبلا مياعه
ذوق مشت مع امها ولوجين لحد باب المجلس وبيدها الصينيه وقفت مره ثانيه
لوجين: يله
ذوق ماسكه قلبها : ابغى اروح للحمام
ام ذوق: هههه بلا حركات بزارين ويله ادخلي لنتبهي لاينكت العصير
لوجين ابتسمت ذوق تشجعها : والله لايستجن عليك
ذوق: جد شكلي عدل
لوجين: ايوه تخبلين ...ادخلي ولاتخافي
خذت نفس عميق ودخلت
**********************************************
الجوري جالسه بغرفتها ترتب شنط زوجة عمهانورره ونوره مشغوله تروش عيالها بالحمام الداخلي ...
نوره تصارخ علشان صوت المويه عالي: الجوري عطي دحوم البدله الكحلي
الجوري (( والله ماتنعطى وجه نشوف اخرتها معها يمكن تصير حبوبه وتريحنا من المشاكل بالرياض )): تعال خذ البرتغالي احلى
عبدالرحمن : لفي بفصخ الروب
الجوري: احلف انقلع اي مكان بدل فيه
عبدالرحمن: انا اطلع وليه انتي ماتطططططططلعين
الجوري: اشوف طططططططال لسانك يادحيم
عبدالرحمن : انا دحوم مو دحيم
الجوري مستانسه عليه بدء صير رجال ويتنرفز بسرعه: لا انت دحيم .... يادحيم
عبدالرحمن رمى البدله البرتغاليه على الارض: ذوقك خايس مثلك ابغى الليي اختارته ماما لي
الجوري ماسكه ضحكتها : تقصد هذي
رمت البدله فوق الدولاب وناظرته وهي ترفع حواجبها : يله خذها
تنرفز مره وصار وجهه احمر:لييييييييييييييييه
الجوري: علشان تتادب وتحترم الكبير
نوره طلعت وهي تنشف عبدالملك : وشفيك دحوم
عبدالرحمن كان ماكها من اول بكى : ماما شوفي الجوري الدبه رمت بدلتي فو.....- سكت يشهق من البكي
دق جوال الجوري راحته وهي تضحك على بكي عبدالرحمن : هههه احسن تستاهل
شافت الرقم ارتبكت واختفت ابتسامتها ..
نوره : حرام عليك هذا بزر
الجوري ماكانت فاضيه لنوره ولسوالفها بالها كله مع اللي متصل وش بيسوي هذا الملعون بعد ماصفطته امس ومادقت عليه .. وخايفه ان نوره تحس بشي
نوره : ليه تناظرين التلفون كذا ردي
الجوري: ها لا مالي خلقها هاللحين
سكت لجوال ....
نوره: من هذي اماني
الجوري: ها –تبلع ريقها – لا بدور ...المهم لبسي عيالك لا يم
قاطعها صوت الجوال يدق مره ثانيه
نوره : عطيني ارد واصرفها
الجوري بانفعال:لا انا برد .............................الو
بدر: الو مساء الخير
الجوري: عن اذنك نوره
تلمح لبدر ان نوره هنا تبغاه يسكت
بدر: من نوره هذي عطيني اكلمها
طلعت بسرعه من الغرفه وشافت البندري تناظر التلفزيون مع نواره قالت بهممس بين اسنانها : دقايق بدق عليك
بدر: لا ياحياتي بتكلميني هاللحين لعبت هذي قديمه ..
نواره: من تكلمي هالحين يله بنتاخر
الجوري :اماني اكلم اماني ..
البندري تاشر لها سكري بنتاخر
بدر: من هذولا نواره والبندري
الجوري : انت .- ارتبكت – انتي من وين تعرفينهم ..؟
بدر: هههههه اي شي يخص قلبي لازم اسال عليه
الجوري تنزل الدرج وهي ساكته
بدر: الو وينك
الجوري:.................
بدر: ردي احسن لك
الجوري بهمس : دقيقه ابنزل تحت
بدر: ليه خايفه لهالدرجه
واخيرا وصلت لباب الحديقه واول ماسكرت الباب زمرت عليه : خيييير وشتبغى هاللحين
بدر: لا تكفين ارفعي صوتك اكثر
الجوري وودها تذبحه ماغيرت من لهجتها: انا مشغوله ماني بفاضيه لك واختر اوقات سنعه
بدر ببرود : لا لا كذا ازعل وزعلي انا شين ...
الجوري امسكت اعصابها : اوكيه اوكيه نعم وشتبي
بدر: ليه امس مادقيتي
الجوري: نسيت جلست اسولف مع عبدالملك لحد ماغلبني النوم
بدر ببرود اكثر : لا لا ماينفع كذا اقولك – بتهديد - دقي تدقي سمعتي
الجوري وضايقه فيها الدنيا من هذيي المصيبه : اوكيه في شي ثاني
بدر: حاليا لا س ماتدرين يمكن يستجد شي
الجوري: اذا ستجد حاكني انا مشغوله هاللحين
بدر: وش عندك
الجوري وصلت معها : لا انت واثق من نفسك بزياده عندي اللي عندي انت وش دخلك
بدر: ها ترى ازعل
الجوري : ازعل بالطقاق واللي تبيه سوه مالت عليك وعلى وجهك
سكرت بوجهه السماعه : تاكل تبن
********************
دخلت ذوق للغرفه بهدوء لابسه تنوره لفوق الركبه و جزمه بوت طويل وفاتحه شعرها كانت طالعه جنان اول مادخلت منزله راسها ماناظرت عريس اقفله تحس وجهها احمر وخدودها ناررررر ابوها ورائد موجودين زاد احراجها وداريه ان لوجين وامها عند الباب يطالعون
...وقف عادل عريس الغفله مبهور بجمالهاوقال بصوت رجولي خشن : يالله انك تحيهم
بو ذوق : وين السلام وانا ابوك
انحرجت اكثر ومارضى صوتها يطلع خافت العصير ينكب مشت لابوها تعطيه العصير ...جلس عادل
بو ذوق: لا وانا ابوك عطيه لعادل
ذوق رفعت راسها وشافت العريس على الطبيعه ابتسم لها وهو يعدل شماغه من ورى يتميلح عندها ((وسيم بس فيصل احلى )) ارتبكت لما تذكرت فيصل وكيف بتكون طايره من الفرحه لو انه هو طاح كاس العصير على الارض
ذوق شهقت هي وعادل اما بو ذوق فقال : حصل خير حصل خير
ذوق زاد احراجها اكثر وحطت الصينيه على الطاوله وطلعت بسرعه ..
اما رائد فمات من الضحك بمكانه :ههههههههههه
لوجين وامها سحبوها اول ماطلعت
ام ذوق : تعالي داخل
ذوق بانفعال : مابيه فشله
سمعوها اللي بالمجلس لف عادل على ابوها
بو ذوق: هههه البنت مستحيه
رائد: معها حق لو انا قلت كذا
عادل بابتسامه : ابغاها ومابذن ماي

لوجين بسرعه دخلت ذوق داخل لبيت
ذوق تبكي: لا مابغاه ..اصلا اتوقع انه هون
ام ذوق: الجوري روحي معها لفوق يمكن تهدى شوي وانا بشوف وش صار مع عادل وعبدالعزيز
طلعوا البنات لفوق
***********************************

يتبع..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Blue Fire
نائب المدير
نائب المدير
avatar

عدد الرسائل : 1445
تاريخ التسجيل : 10/07/2007

مُساهمةموضوع: رد: سعوديات في بريطانيا ...روايه رومنسيه لاتفوتكم   الأربعاء يوليو 25, 2007 2:05 pm

***********************************
فيصل جالس يفكر بذوق وكيف ضيعها من ايده بكذبه وخرابيطه قرر يكلم طلال ويخليه يتوسط عند نواره لانه واضح ان طلال ونواره علاقتهم بتستمر لبعد بريطانيا
فيصل: الو هلا والله
طلال: هلا فيك ...... فصول كيف حالك ..؟
فيصل: يسرك حالي
طلال: وينك يا عم بريطانيا مخذتك منا
فيصل: والله انا عندكم
طلال : عندنا ..وين...؟؟؟
فيصل: بالرياض
طلال: لا لاتقول انا ببيروت ..
فيصل : افا ..
طلال: لا انا راجع بس على طيارة بكره انت متى راجع لبريطانيا
فيصل: الاسبوع الجاي ..
طلال: اجل قدامنا وقت نشوفك يالحبيب
فيصل: ان شاء الله .. ضروري اشوفك .. قبل لاسافر
طلال: اوكيه اوعدك
سكر طلال من فيصل ودخل بدر رايق ..: مسسسسسساء النور مساء الطيبه مسساء الذوق
طلال يناظره من فوق لتحت : وش عنده الشيخ كاشخ
بدر: احم احم بقابلها
طلال: مين الجوري
بدر: ايوه ام العيون الزرق
طلال: ونواره معها
بدر: اكيد ..وشرايك تروح معي
طلال: اكيد بس انا بطريق وانت بطريق ..
بدر: براحتك
طلال تكشخ وتنظف وتسنع وكانه معرس لانه بيشوفها
*******************
بعد دقايق هديت ذوق ودق رائد الباب
فتحته لوجين بنفاذ صبر قبل لاتغير ذوق رايها جد: ..وين الدفتر
رائد: تفضلي .. ذوذو يالعروس وقعي ..وانا انتظر بره
بعد ماطلع رائد ..ناظروا بعض بتردد
لوجين: خذي وقعي
ذوق واقفه تناظر
لوجين : وشفيك يله
قلب ذوق بيوقف : لا لوجين مابغى
لوجين : بلا حركات بايخه ووقعي يله ..رائد بره ينتظر
ذوق: لا والله مابغى
لوجين : ترى اوقع بدالك ..ذوذو يله
ذوق: بعد اللي صار مابغى
لوجين: لا بتوقعي وانتي تضحكي بعد خلاص يا ذوق انسي فيصل ووقعي والله ان عادل حلو وكشخه
مسكت ذوق القلم بايد مرتجفه غمضت عينها بقوه وقبل لاتوقع بصوت متقطع من الكي : بس..........م .......ال.........له
ووقعت وهي تبكي تبكي فيصل وكذبه عليها تبكي حبها اللي حست فيه بمعنى الغدر ...
((لاقلت انا بودعك
فز قلبي وجاب طاريك......
كنه مادرى عن غدرك
وقلة حيلتي وياك.......
انا اسفه يافيصل كنت العمر بهديك
لكن ابيع من باعني برخيص...))
سحبت لوجين الدفتر وهي تبتسم : الف الف مبروك
انهارت ذوق فوق السرير تبكي
لوجين فتحت الباب
رائد: ها وقعت
لوجين بابتسامه: ايوه مبروك
رائد يناظر اخته اللي على السرير بقلق : الله يبارك فيك ..بس ليه تبكي
لوجين : هههه سوالف بنات
رائد: والله انتم جنس غريب لافرحتوا بكيتوا ولا زعلتوا بكيتوا
لوجين : الرجال تحت ينتظر
****************************************

يتبع..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Blue Fire
نائب المدير
نائب المدير
avatar

عدد الرسائل : 1445
تاريخ التسجيل : 10/07/2007

مُساهمةموضوع: رد: سعوديات في بريطانيا ...روايه رومنسيه لاتفوتكم   الأربعاء يوليو 25, 2007 2:06 pm

****************************************
دق الجوال رساله وكانت النغمه ( لو يموت الشوق بقلوب البشر مايموت الشوق بقلبي من خوف عليك خذ مس ) رفعت الجوري الجوال تشوف الرساله من الزفت مثل ماهي مسجلته " اذا مادفعتك ثمن تسكيرت الوجه ماكون ولد بو بدر "
جلست على السرير تفكر ببدر وكيف تتخلص منه
نوره زوجة عمها تدخل الغرفه : يله حنا جاهزين ..
الجوري: اوكيه يله ..وين البنددري ونواره
نوره: نواره بالسياره مع البندري و العيال تحت
الجوري: يله ابدل وانزل
طلعت نوره : اوكيه
دق جوالها اتوقعت انه بدر ردت بدون نفس : خير
لوجين: ههههههه اعصابك
الجوري متفشله : لجو ..سوري فكرتك البندري
لوجين: وليه تردي على البندري كذا وش مسويه لك ..
الجوري: سلامتك بس الحماره غاثتني كل شوي تدق
لوجين: المهم – بحماس تصارخ – ذوق ملكة وقعت من شوي
الجوري بصراخ اعلى من لوجين : والله مبررررررررررررررررررررروك وناسه هههههه
لوجين: الله يبارك فيك
الجوري: عطيني اكلمها
لفت لوجين على ذوق اللي مقطعه نفسها بكي: انتي يالعروس جوجو تبغى تكلمك
سحبت ذوق الجوال بدون نفس زهي تمسح دموعها : آلو ..
الجوري: ههههههههههه على البركه ياحرم الدكتور عادل
ذوق: الله يبارك فيك
الجوري: وشفيك تقوليها كذا بدون نفس – تقلدها – الله يبارك فيك
ذوق حست انها بتنكد على الكل فرحتهم عدلت صوتها وقالت بحماس : لا بس مستحيه
الجوري: ههههههه مستحيه ..من متى ..؟
ذوق: انتبهي انا مدام ولو غلطتي علي عدول بيذبحك
لوجين داخله عرض : عدول ههههههههههه
الجوري:ههههههههههههههههه حركات عدول
ذوق تصرفها : وين نواره والبندري ..؟
الجوري: تحت دقيقه اناديهم ...
وطلعت وقفت باول الدرج تصارخ / بناااااااااااااااااااااااااااااااات
اللكل خاف وركضوا لعند الدرج : وشفيك
الجوري: ذوق ملكتها الييييييييييييوم
نواره والبندري صرخوا وركضوا يحاكونها ...
ونوره واقفه مع عيالها ماتدري وش السالفه ......
بعد التهاني والتبريكات ..
طلعوا البنات لسوق ..
نواره : انا بروح مع البزارين للملاهي ولمحلات البلاي ستيشن الكشخه
الجوري: حلو... وانا بروح مع نوره والبندري ل
قاطعتها البندري: لا مالي خلق ابغى اروح مع نواره
نوره : اوكيه انتبهوا للعيال
نواره : احمدي ربك ماخذينهم معنا تتشرطي ... روحي بس روحي مع الجوري
نوره : اذا مانتي قادره تستحملينهم عادي انا ا
قاطعتهم الجوري: فشلتونا تتهاوشون بالطريق يله انتم روحوا وحنا بنلحقكم بعد شوي ...
نوره سكتت ومو عاجبها بس علشانها جايه بدون عم الجوري ساكته ..
تفرقوا الاثنين

نواره : يله وين تبغوا تلعبوا
عبدالرحمن : انا ابغى مع البندري
عبدالملك : وانا بعد ابغى البندري
البندري: يابعد قلبي انتم
نواره : مالت عليكم وعلى اللي يرزكم .- بتهديد – اقول ملوك بتجي معي
عبدالملك:ضروري
نواره ماتت ضحك على اسلوبه وهو يقول ضروري و يضيق على عينه : ههههه ايوه ضروري وبشتري لك طياره
عبدالملك بثقل :مدامك مصره ماحب احرجك
نو اره: هههههه يجنن 5 سنوات ويتكلم كذا
البندري وهي تضم عبدالرحمن : عادي اصلا انا ودحوم بنشتري سياره صح
عبدالرحمن ندم انه قال البندري نواره احسن منها : انا مو بزر تضميني قدام الناس عيب
نواره: ههههه ومو قدام الناس عادي
&
طلال وبدر بنفس المكان اللي هم فيه
طلال: انت متاكد انهم هنا
بدر: ايوه متاكد دانا قالت لي
طلال بعصبيه : اجل وينهم ماشوف احد
بدر تنرفز : اعصابك هذا حنا ندورهم
طلال: ندورهم لحد مايرجعوا للبيت
بدر: كانه مو عاجبك انقلع
طلال: انا الغلطان اللي اجي معك
بدر ياشر : شوفهم شوف نواره والبندري والبزارين
طلال : وين
لف شاف نواره لابسه حجابها مثل ببريطانيا وبنطلون وسيع مع بلوزه طويله. .... ماتغيرت هذا لبسها من قبل شهور ببريطانيا ....واقفه وماسكه ايد ولد شعره اسود ناعم على وجهه ومتمسك فيها ...دق قلبه بسرعه وهو يناظرها

((انتي بكفى والدنيا كلها بكفى
متعليه في وسط القلب ولك شان
في غير وصلك مالي قلبي ترى شف
محتاج لك يانور عيني وشفقان
لاجابو اسمك صرت انا تقل مختف
مالي على نفسي الي اطروك سلطان
من غير حبك غضت عيوني الطرف
يالي جمالك صار لزين عنوان ))

بدر: هيه ياحلو وين رحت
طلال وهو يمشي لعندهم : بعدين يابدر بعدين
مشى طلال بخطوات واثثقه وهو يحس انه مع كل خطوه تزيد دقات قلبه ورجفت ايده ... وقف عندهم وناداها بشوق : نواره
على طول برمجت نواره الصوت من اخر مكلامه : طلال..؟؟؟؟
البندري حست ان بينهم شي من نظراتهم لبعض : يله ياشباب تعالوا معي نلعب
ملوك ودحوم ناظروا بطلال مستغربين : من انت
طلال وعينه مانزلت عن عينه ناسي اللي حوله : كيفك نواره
نواره بضيق : كويس انك جيت ابغى احاكيك بموضوع
البندري راحت من البزرين اللي يناظرونهم باستغراب
دحوم : البندري من هذا
ملوك يتذيكاء: يمكن زوجها
البندري ابتسمت لفكرت ان نواره تتزوج طلال: هههه لا مو زوجها اخوها
&
نوره وهي بالعبايه تناظر بانبهار : تدري يالجوري هذي اول مره اسافر فيها بره السعوديه
الجوري مستغربه : جد ماطلعتي من السعوديه
نوره : ههههه لاتستغربي مو بس السعوديه الا بره حدود الرياض
الجوري زادت استغراب : لا ماصدق في احد بالعالم مايسافر
نوره: ايوه انا ..
الجوري: كويس جائتك هالفرصه على طبق من فضه
نوره: ودي استغل كل دقيقه لي هنا
بدر داخل عرض : لو سمحتوا
لفوا الثنتين ..الجوري قلبها وقف من الخوف هذا ش يبي ليكون هذا رده على لاني سكرت السماعه بوجهه الله يستر لايطلع الصور هاللحين
نوره: نعم
بدر: انتم سعوديات
نوره بضيق : ايوه خير
بدر وعينه فيها تهديد للجوري : لا سلامتك بس مشبه عليكم
الجوري تبلع ريقها : مو حنا يله نوره نمشي
نوره مشت وتركوه ..ارتاحت الجوري ورجع الدم لعروقها بعد ماوقفه بدر
ارسل لها رساله " وش رايك هذذي المره تهديد وماسويتها لكن والله المره الجايه لاسويها
&
طلال :نونو كيفك كيف صحتك
نواره تهز رجلها : طلال انت وش تبغى بالضبط
طلال اللي ماتوقع هذي المعامله : ها
نواره : انا ماني بذوق علشان تضحك علي ولا املك ريالات تناشبني فيهم
طلال مو فاهم شي : شقصدك
نواره : هنا ازعاج تعال نجلس بهذي الحديقه
طلال وهو يمشي يناظر فيها اول مره يشوفها معصبه وجديه كذا شكلها من النوعيه اللي تستعبد الناس اذا درت ان حد يحبهم
لفت عليه فجاءه : هنا حلو
بعد ماجلسوا على كراسي الحديقه
طلال: وش قصدك من الكلام اللي قبل شوي ذوق ومش عارف ايش
نواره : اولا انا قالت لي ذوق عن اتفاقكم الحقير
طلال فهم سبب زعلها : آها السالفه كذا انا وفيصل كنا
قاطعته : لا لاتعور راسك وتبرر لي انتم حقيرين لعبتوا بمشاعر اعز الناس على قلبي انتم حرمتوا ذوق من ثقتها بالناس .. بس قول لصاحبك هي ملكت اليوم يعني نسته
طلال: انا ما طلع نفسي برياء ب
قاطعته بعصبيه مره ثانيه : خساره ياطلال طلعت كذاب وانا اللي كنت مبسوطه بطلعاتي معك وصدقتك جد انت واحد ماتستاهل
طلال (انا ماستاهل وكل هالحب اللي شايله لك بقلبي وصرتي تمشين بشرايني ): احترمي نفسك انا ساكت لك لاننا بمكان عام
نواره : انا محترمه نفسي غصب عنك – وقفت بتروح – ومايش..
مسك ايدها : وين ..؟
نواره: اتركني لو سمحت انت واحد كذاب ترسلي ورد وشوكلاته وكم صوره على بالك بحبك او بصدق كذبك ههههههههه مادريت والله لو انك اخر رجال مافكرت فيك
( لا يانواره انتي فاهمه غلط انا احبك جد وماضحك عليك انتي حياتي كلها وبالاخير تقولي مافكر فيك ) ماقدر يمسك نفسه وقف عطاها كف يصحيها : يالغبيه انا اح
سكت لانه حس باللي سواه من نظرات نواره المصدومه وفاتحه عينها على الاخير ..
نواره بين اسنانها : انت كيف تسمح لنفسك
طلال ولانت ملامحه اكثر وبان الحب بعينه بس غضب نواره ماخلاها تشوفه : اوه سوري ..نواره انفعلت ..
يمسك خدها بحنان: انا اسف
ابعدت ايده بسرعه : انت شلون تفكر ..... تراك معطي نفسك اكثر من حجمك اصحى ياطلال ماني وحده من خايساتك اللي تضحك عليك ومبهورين بوسامتك وباسم ابوك الدبلومسي ..- بتحدي – لا انا نواره وشكلك ماعرفتني لهاللحين
تقدمت كم خطوهبتتركه مسك ايدها ورجعها لعند وبهدوء : نونو اجلسي ابغاك ضروري
نواره تحاول تسحب ايدها :لا تناديني نونو ياشينها من فمك .. ومايشرفني اكون معك
طلال برجاء لاول مره بحياته يذل نفسه لمراء : تكفين دقايق بس
نواره وهي مقهوره : لا لاياطلال مابغى
طلال جلسها بقوه غصب عنها وجلس على الارض عند رجلها ومسند ايده على ركبتها علشان ماتقدر تقوم بيقولها عن مشاعره لها : ابغاك ضروري
نواره تحس بالمذله ودها تبكي ماتدري ليه... الي تدري عنه انها تكره طلال وتكره اليوم اللي شافته فيه كل شي فيه يقهرها ماتحب ان حد يلعب بمشاعرها وخصوصا بعد جرح حسام لها ....
نزلت راسها تناظر حظنها ومدت بوزها مثل البزر اللي مستعد يبكي ناظرها طلال بقلب يعشها ويتمنى الحياه توقف عند هاللحضه ...بس قلبه وحياته زعلانه قال بحنان : نونو
رفعت نواره راسها وناظرته بحقد اول مره تناظره في هالنظره : اكرهك
تشنج طلال بمكانه ماتوقع منها هالكلمه وبهالوقت بالذات وهو اللي كان بيصارحها ..معقوله ماتحس اني احبها معقوله ماحست من رجفت ايدي ولمعان عيني ان كل شي فيني يصرخ "ابيها واحبها " ...
نواره : ابعد عن وجهي قبل لاكرهك اكثر ..وياليت ماشوف رقعت وجهك بعد كذا ..
وقف طلال بهدوء وابعد عنها علشان تمر .. وقفت نواره بسرعه وراحت
طلال بهدوء: امنتك الله
احتقرته (مصر يحاول يلعب عليها ).: بليز طلال مابغى منك اي شي ولا ابغى اسمع عنك شي وانساني
راحت بسرعه لمكان البندري والبزارين
طلال وقف مكانه يشوفها تروح
(( جئت تودعني
تحسب اني قد الوداع ...
هو بقى فيني حيل حتى اجمعه
شبت في روحي جنون واندفاع ...
ومدت عروقي يدعها ..تمنعها
قالت : ارحل بلا سلام وبلا لقاء
سالتها : وقلبي بتاخذيه معك ..؟
تمقلت عيوني سراب ضلها ...))
طلع السلسله من جيبه كان محفور بالالماس اسمها واسمه .. برقت السلسله مع الانوار تنهد ودخلها وكمل طريقه لبيت
****************************


يتبع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Blue Fire
نائب المدير
نائب المدير
avatar

عدد الرسائل : 1445
تاريخ التسجيل : 10/07/2007

مُساهمةموضوع: رد: سعوديات في بريطانيا ...روايه رومنسيه لاتفوتكم   الأربعاء يوليو 25, 2007 9:42 pm

ان شاء الله التكمله الأسبوع الجااي

سامحوووني

تحياااااتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
mahboob2007
المراقب العام
المراقب العام
avatar

عدد الرسائل : 1086
العمر : 24
تاريخ التسجيل : 10/07/2007

مُساهمةموضوع: رد: سعوديات في بريطانيا ...روايه رومنسيه لاتفوتكم   الخميس يوليو 26, 2007 8:14 am

مشكووور حبيبي على القصة الرائعة

وننتظر التكملة والمتابعة على نار


تحياتي

_________________
زيدان الساحر بلمساته ... الدقيق بتمريراته
القناص بتسديداته ... الكبير بإنجازاته
روح القياده من مميزاته ... أسطوره بحد ذاته
خياليه أخلاقه ... كثيره ألقابه
للطبيعه هو الألوان ... وللموسيقى هو الألحان
ولكرة القدم هو العنوان
زيدان الفنان يمتع بكل مكان ... الأفضل مهما طال الزمان
قهر خصومه ... أسكت كل منتقد يلومه
المبدع بإبداعه ... أستاذ للفن بأنواعه
كل هذه بعض صفاته
.-.-[ نهاية الأسطوره ]-.-.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Blue Fire
نائب المدير
نائب المدير
avatar

عدد الرسائل : 1445
تاريخ التسجيل : 10/07/2007

مُساهمةموضوع: رد: سعوديات في بريطانيا ...روايه رومنسيه لاتفوتكم   الخميس يوليو 26, 2007 11:58 am

مشكووور على المروووور

والتكمله انشالله الأسبوع القادم

تحياااااااااااتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
سعوديات في بريطانيا ...روايه رومنسيه لاتفوتكم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 4 من اصل 4انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3, 4

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
متعة بلا حدود :: الاقسام العامة :: قسم القصص والروايات-
انتقل الى: